مهرجان الشارقة القرائي يستضيف أبرز مؤلفي الأطفال

سيكون مهرجان الشارقة القرائي للطفل، في دورته الثامنة التي تقام في الفترة من 20- 30 ابريل الجاري،منبراً يجمع عددًاً من أهم الروائيين والمؤلفين والرسامين العالميين المتخصصين في أدب الأطفال واليافعين، الذين حصدوا جوائز أدبية مرموقة و تصدرت مؤلفاتهم قوائم الكتب الأكثر مبيعاً في العديد من الصحف العالمية الكبرى.
ومن أبرز الضيوف لهذا العام الكاتبة الأميركية أليسون ماكغي، صاحبة العديد من الروايات، والدواوين الشعرية، والكتب المصورة، والمذكرات، والتي وصل كتابها "في يوم ما" إلى قائمة الكتب الأكثر مبيعاً في صحيفة "نيويورك تايمز"، فيما رشحت روايتها "طفل الظلال" لجائزة "البوليتزر"، كما فازت بأربع جوائز من "مينيسوتا للكتاب"، إضافة إلى ميدالية "غيسيل"، وترجمت أعمالها إلى 21 لغة، بينها العربية.
كما يشارك الروائي الأميركي الحائز على جوائز في مجال الكتابة لليافعين، توم ماكنيل، في فعاليات هذا العام، و سيتحدث عن أهم مؤلفاته الخيالية التي تقع معظم أحداثها شمال غرب ولاية نبراسكا، حيث أمضى حياته هناك قادماً من كاليفورنيا. وقد حصل ماكنيل على ثلاث جوائز في مسابقة جائزة كاليفورنيا للكتاب إضافة إلى جائزة جيمس إيه. ميتشينر. وتم تحويل قصته القصيرة "ما الذي حدث لتولي؟" إلى فيلم مستقل تحت عنوان "تولي"، فاز بالعديد من الجوائز السينمائية في الولايات المتحدة.
ومن المملكة المتحدة، تشارك الصحفية والمؤلفة كاندي غورلي، المتخصصة في الكتابة للأطفال، والفائزة بجائزة كريستال كايت الأوروبية مرتين، الأولى عن قصتها "تول ستوري" عام 2011، والثانية عن قصة الأشباح "شاين" عام 2014. وقد رُشحت قصة "تول ستوري" لميدالية كارنيج وأدرجت على القائمة القصيرة في 13 جائزة عالمية. كما حصلت على جائزة الكتاب الوطنية في الفلبين. فيما رُشحت قصة "شاين" لجائزة صحيفة "الغارديان" البريطانية للمؤلفات الخيالية.
كما يستضيف المهرجان ميريام موس، كاتبة الخيال البريطانية الحائزة على جوائز والمتخصصة في تأليف الكتب المصورة، والشعر، والقصص القصيرة، والتي تمتلك أكثر من 75 كتاباً، منها 30 كتاباً مصوراً أبرزها "قضية دواء الدكتور مولي" (والكر بوكس). أما روايتها المنشورة حديثاً "فتاة على متن طائرة" فقد استوحتها من تجربتها الشخصية عندما تم اختطافها وهي متجهة إلى مدرستها في المملكة المتحدة.

وتتضمن قائمة المؤلفين الأجانب أيضاً، أنجيلا ماك أليستر، المؤلفة البريطانية الحائزة على جوائز والرسامة والكاتبة المتخصصة في مجال الكتابة الخيالية للأطفال، وصاحبة أكثر من 80 كتاباً تم تحويل بعضها إلى عروض مسرحية وتُرجم العديد منها إلى مختلف لغات العالم. وهي تركز في مؤلفاتها على بث الأمل والمرح، إضافة إلى القيم التي تجمع بين الناس من مختلف الثقافات والعصور.

كما يستقبل مهرجان الشارقة القرائي للطفل هذا العام كاري بورنيل، المؤلفة البريطانية المتخصصة في كتب الأطفال المصورة، ومقدمة البرنامج التلفزيوني الشهير "سيبيبيز"، والتي أطلقت عليها صحيفة "ذا أوبزيرفر" لقب واحدة من بين أفضل 10 مقدمين لبرامج الأطفال في المملكة المتحدة، كما أدرجت في قائمة صحيفة "الغارديان" لأكثر 100 امرأة إلهاماً لعام 2011. ومن بين كتبها الأكثر مبيعاً "ندف الثلج وعروس البحر".
ومن الفلبين، سيكون زوار المهرجان على موعد مع سيرجيو بوماتاي الثالث، مؤلف ورسام كتب الأطفال الشهير، والفائز بجائزة "بيتير بان" من المجلس الدولي لكتب اليافعين في السويد، وجائزة "ذا إنكريجمانت" في مسابقة نوما باليابان. كما حاز على الجائزة الكبرى في احتفالية جائزة "دايكيو أي ليفيل لأدب الأطفال" والتي أقيمت في كوريا الجنوبية وذلك عن كتابه المصور "أفضل كتاب في العالم".